بيانات أميركية إيجابية تدفع الدولار للصعود

ارتفع الدولار مقابل معظم أقرانه الرئيسيين، اليوم الخميس، بعد أن أشارت بيانات أميركية إلى قوة سوق العمل التي قد تبقي مجلس الاحتياطي الفيدرالي على خطه التشددي لفترة أطول.زاد عدد الأميركيين الذين قدموا طلبات جديدة للحصول على إعانات البطالة بأقل من المتوقع الأسبوع الماضي، مما يشير إلى أن سوق العمل لا تزال قوية، بينما انتعش الاقتصاد بشكل أسرع مما كان متوقعًا في الربع الثالث.وتعمل مرونة سوق العمل على إبقاء البنك المركزي الأميركي ضمن حملة تشديد السياسة الصارمة، حيث توقع الفيدرالي الأسبوع الماضي زيادة بواقع 75 نقطة أساس إضافية على الأقل في تكاليف الاقتراض بحلول نهاية العام 2023. وقد رفع سعر الفائدة بمقدار 425 نقطة أساس هذا العام من ما يقرب من الصفر إلى نطاق بين 4.25٪ و4.50٪، وهو أعلى مستوى منذ أواخر العام 2007.وانخفض اليورو 0.1% إلى 1.0595 دولار، بعد أن ارتفع في وقت سابق من الجلسة.في الوقت نفسه، انخفض الدولار بنسبة 0.1٪ مقابل الين عند 132.32 ين، ليس بعيدًا عن أدنى مستوى له في أربعة أشهر الذي لامسه يوم الثلاثاء، بعد تعديل غير متوقع لضوابط عوائد السندات من قبل بنك اليابان الذي حفز رهانات صعودية

بيانات أميركية إيجابية تدفع الدولار للصعود

ارتفع الدولار مقابل معظم أقرانه الرئيسيين، اليوم الخميس، بعد أن أشارت بيانات أميركية إلى قوة سوق العمل التي قد تبقي مجلس الاحتياطي الفيدرالي على خطه التشددي لفترة أطول.

زاد عدد الأميركيين الذين قدموا طلبات جديدة للحصول على إعانات البطالة بأقل من المتوقع الأسبوع الماضي، مما يشير إلى أن سوق العمل لا تزال قوية، بينما انتعش الاقتصاد بشكل أسرع مما كان متوقعًا في الربع الثالث.

وتعمل مرونة سوق العمل على إبقاء البنك المركزي الأميركي ضمن حملة تشديد السياسة الصارمة، حيث توقع الفيدرالي الأسبوع الماضي زيادة بواقع 75 نقطة أساس إضافية على الأقل في تكاليف الاقتراض بحلول نهاية العام 2023. وقد رفع سعر الفائدة بمقدار 425 نقطة أساس هذا العام من ما يقرب من الصفر إلى نطاق بين 4.25٪ و4.50٪، وهو أعلى مستوى منذ أواخر العام 2007.

وانخفض اليورو 0.1% إلى 1.0595 دولار، بعد أن ارتفع في وقت سابق من الجلسة.

في الوقت نفسه، انخفض الدولار بنسبة 0.1٪ مقابل الين عند 132.32 ين، ليس بعيدًا عن أدنى مستوى له في أربعة أشهر الذي لامسه يوم الثلاثاء، بعد تعديل غير متوقع لضوابط عوائد السندات من قبل بنك اليابان الذي حفز رهانات صعودية على الين. وفشل الدولار حتى الآن في تعويض انخفاضه بنسبة 3.8٪ الذي أعقب أخبار يوم الثلاثاء.

وانخفض الجنيه الإسترليني إلى أدنى مستوى له في ثلاثة أسابيع، خاسرا 0.59٪ إلى 1.20135 دولار، بعد أن أظهرت البيانات أن الاقتصاد البريطاني انكمش بأكثر من المتوقع.

من ناحية أخرى، انخفض سعر بيتكوين بنسبة 0.96٪ عند 16663 دولارًا، حيث واصلت العملات المشفرة تكبد خسائر حادة بعد الانهيار الكبير لبورصة العملات المشفرة FTX.