موسكو: الأردن سمح لشركات طيران روسية باستخدام أجوائه نحو مصر بعد حظرها لفترة

أفادت وسائل إعلام روسية، اليوم الخميس، أن الأردن سمح لشركات طيران روسية باستخدام أجوائه نحو مصر بعد حظرها لفترة.كانت المتحدثة باسم الخارجية الروسية، ماريا زاخاروفا، ذكرت أن موسكو لا تعتبر قرار الأردن بفرض قيود على استخدام شركات طيران روسية لمجاله الجوي مسيسا وموجها ضد مصالح روسيا.وأضافت زاخاروفا أن سلطات الطيران الأردنية فرضت هذه القيود تحت ضغط من المفوضية الأوروبية.وأوضحت أن القرار اضطر بعض شركات الطيران الروسية التي تنقل السياح من روسيا إلى المنتجعات المصرية والعودة منها إلى تأجيل الرحلات واعتماد مسارات طيران بديلة، نقلاً عن وكالة "نوفستي" الروسية.وقالت المتحدثة باسم الخارجية الروسية، إن الأردن دولة صديقة ولا توجد دوافع سياسية وراء القرار، وتأمل موسكو بإزالة القلق الذي نشأ بين الشركاء فيما يتعلق بسلامة الطائرات الوطنية".وأشارت إلى امتلاك الطائرات المدنية الروسية جميع المستندات اللازمة لرحلات الترانزيت عبر المجال الجوي الأردني، بما في ذلك وثائق التأمين الصادرة وفقا لتوصيات منظمة الطيران المدني الدولي.

موسكو: الأردن سمح لشركات طيران روسية باستخدام أجوائه نحو مصر بعد حظرها لفترة

أفادت وسائل إعلام روسية، اليوم الخميس، أن الأردن سمح لشركات طيران روسية باستخدام أجوائه نحو مصر بعد حظرها لفترة.

كانت المتحدثة باسم الخارجية الروسية، ماريا زاخاروفا، ذكرت أن موسكو لا تعتبر قرار الأردن بفرض قيود على استخدام شركات طيران روسية لمجاله الجوي مسيسا وموجها ضد مصالح روسيا.

وأضافت زاخاروفا أن سلطات الطيران الأردنية فرضت هذه القيود تحت ضغط من المفوضية الأوروبية.

وأوضحت أن القرار اضطر بعض شركات الطيران الروسية التي تنقل السياح من روسيا إلى المنتجعات المصرية والعودة منها إلى تأجيل الرحلات واعتماد مسارات طيران بديلة، نقلاً عن وكالة "نوفستي" الروسية.

وقالت المتحدثة باسم الخارجية الروسية، إن الأردن دولة صديقة ولا توجد دوافع سياسية وراء القرار، وتأمل موسكو بإزالة القلق الذي نشأ بين الشركاء فيما يتعلق بسلامة الطائرات الوطنية".

وأشارت إلى امتلاك الطائرات المدنية الروسية جميع المستندات اللازمة لرحلات الترانزيت عبر المجال الجوي الأردني، بما في ذلك وثائق التأمين الصادرة وفقا لتوصيات منظمة الطيران المدني الدولي.